للتبرع من كندا

تحديات ملحة

 تتعدى مصاريف القناة شهريا 100,000 دولار امريكى.. وذلك لتغطية التكاليف المتزايدة فى اسعار الستالايت التى يغطى المسكونة برسالة الانجيل ومصاريف وسائل التواصل المتعددة مع المشاهدين وتلبية احتياجاتهم, وكذلك استيعاب مصاريف الانتاج الباهظة حتى تستمر القناة فى الحفاظ على التميز المعهود لبرامجها, مع احتياج ملح لتعيين فنيين جدد حيث فاقت احتياجات العمل طاقة العمالة الموجودة، بالاضافة الى الاحلال والتجديد لبعض الاجهزة والديكورات، وهناك خطة مدروسة لاينقصها الا التمويل لفصل محتوى الارسال الذى يبث فى مناطق العالم المختلفة لمراعاة فروق التوقيت والخلفيات الثقافية بين المشاهدين مع تغطية متخصصة لاحتياجات نوعية تغطى احتياجات المراحل السنية المختلفة، هذا وقد حصلت “الحرية” على العديد من الافلام والمواد الاعلامية انمتخصصة التى تحتاج الى التعريب وهو مكلف بالاضافة الى انتاجها الخام من مواد حبيسة الادراج وتحتاج الى مونتاج

معا نبنى السور

القناة تعتمد بالكامل على دعم شركائها من المشاهدين، وليس لها اى مصادر أخرى للتمويل وحجم الحصاد المتزايد يضعنا فى مسؤلية هائلة امام  الله، حيث يتضائل جدا حجم التكلفة الشهرية اذا تكاتفنا معا كأفراد لتسديده، فكل عطية محبة تقدمها مهما كان حجمها، شهريا اومرة واحدة، هى بذرة حياة لملايين النفوس ومفتاح البركة للمعطى بسخاء.

مع الحرية بتغير مصير ملايين

PayPal